الرئيسية » » عَنْ خيْطٍ قطنيّ ينْظرُ إلى ساعةِ يَدِه | لانا المجالي

عَنْ خيْطٍ قطنيّ ينْظرُ إلى ساعةِ يَدِه | لانا المجالي

Written By Unknown on الخميس، 9 يوليو 2015 | 9:42 ص

عَنْ خيْطٍ قطنيّ ينْظرُ إلى ساعةِ يَدِه 
عَنْ شمْعَةٍ تَذوبُ صَبَابةً إلى الشُّعْلَة 
عَنْ هذهِ النّار قبل أنْ أحْترِق بالحُمّى 
عَنْ عَرَقِكَ البارِد بألوان الأكرليك 
في معرضٍ فنيّ .. دعواته الرّسميّة مُقنَّنة 
ولوحةٍ لا أمْلُكُ أن أشتريها
عَنْ غَلاءِ المَسافةِ بين أصابِعي وجَبْهَتِكَ
أصابِعِكَ ورُقْيَتي الشّرعيّة
أصابعنا والسَّماء
عَنْ رُخصِ أعْمارنا المُعلّقة عَلى لَوْحةِ الشَّرَف
في مبنىً حُكوميّ
عَنْ التّعداد السّكانيّ لشهقاتِنا المؤجّلة
نوايانا مكشوفة الكَتفين في محضرٍ رسميّ
طلاء أظافر بَناتِ أفكارنا الأحْمَر
في حفلات أعياد الميلاد الخاصّة
عَنْ مواويلي في الشّارع العام
وموسيقاك عند المِدفأة
عَنْ الرّقص دون أحذية خلف السّتارة
عَنْ الإيقاع
المسرح
الجمهور
عنّي. عنكَ
لا فرق
عَنْ الحرارة في نوفمبر



التعليقات
0 التعليقات

0 التعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.