الرئيسية » » في المداد الأزرق | لارا الظراسي

في المداد الأزرق | لارا الظراسي

Written By Unknown on الأربعاء، 24 يونيو 2015 | 6:31 ص

في المداد الأزرق 
حياة شاسعة منك ومني 
في المداد الذي افرشه مدن من خيال 
اتخيلك كما أريد
السندباد ومدينة بغداد ولكن انسى أن أكون الياسمينة 
فتسرقك أخرى وتهرب
اقطع الورقة بحرقة فراقك
هذه المرة ساكون "السندريلا" لن احتاج الا إلى حذاء زجاجي
ولكنك لاتتبعني
تشغلك اميرة الثلج
فتتجاهل القصة الازلية وتتركني
اعود مرتعشة بك
اغرق الورقة
هذه المرة أنا "ربانزل" لن اعتمد عليك
سأرسل لك شعري
لكنك مصاب بفوبيا المرتفعات
تبكي قليلا وتذهب للغابة لصيد فتيات يعشن الأرض
المداد الذي احبسك به ...
يسمح لك –دائما- بالهرب
هناك لعنات لايمكن الشفاء منها
حتى المداد يعجز ان يجعلك تأوي إليّ.



التعليقات
0 التعليقات

0 التعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.